إسرائيل تكثف القصف.. 400 قتيل فلسطيني في غزة بيوم واحد

إسرائيل تكثف القصف.. 400 قتيل فلسطيني في غزة بيوم واحد

واصل الجيش الإسرائيلي القصف الجوي والمدفعي المكثف على قطاع غزة لليوم السابع عشر على التوالي، ما أدى إلى وقوع مجازر جديدة بحق المدنيين الفلسطينيين، فيما شنت القوات الإسرائيلية حملة اعتقالات طالت عشرات الفلسطينيين في الضفة الغربية.

قصف هو الأعنف على غزة 

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) بأن القصف الإسرائيلي استهدف فجر اليوم عدة مناطق في قطاع غزة، ما أدى إلى سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين.

وقال الجيش الإسرائيلي إن سلاح الجو قصف 320 هدفاً في غزة الليلة الماضية. فيما وصفت وسائل إعلام فلسطينية القصف على القطاع ليلة أمس بأنه الأعنف منذ 7 تشرين الأول الجاري.

وذكرت الوكالة أن الغارات الإسرائيلية قصفت في غزة منازل عائلات الغول، وعبد اللطيف بشارع عايدية في النصر، وأبو ناصر، ومهنا في حي الشيخ رضوان، وانصيو، ومنزلاً في محيط تموين الشاطئ، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

استهداف متواصل لمنازل المدنيين

وأسفر قصف مماثل على منزل عائلة اللداوي شمال غزة عن تدمير المنزل بالكامل وعدد من المنازل المجاورة له، ومقتل وجرح العشرات.

وقتل وجرح عشرات المدنيين جراء الغارات الإسرائيلية على منازل عائلات أبو جلدة، والبياع، والشرافي، والسعافين في وسط قطاع غزة.

كما أفادت وزارة الداخلية في غزة بأنه تم انتشال 10 قتلى على الأقل من استهداف الاحتلال منزلاً لعائلة "أبو دان" بدير البلح وسط القطاع.

وطال القصف الإسرائيلي عدة منازل في مدينة رفح، ومنزل عائلة أبو عيادة في تل السلطان، وقتل 7 أشخاص بينهم أطفال ورضيع بقصف منزل في حي القيزان جنوب خان يونس.

وأعلنت وزارة الداخلية مقتل 17 شخصاً بقصف إسرائيلي استهدف منزلاً في جباليا وشقة سكنية بالفالوجا شما القطاع.

400 قتيل فلسطيني بيوم واحد

وبحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، فقد ارتفعت حصيلة القتلى الفلسطينيين جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة أمس إلى أكثر من 400 غالبيتهم من الأطفال والنساء.

وتركزت الغارات، في جباليا وبيت لاهيا شمالاً، والوسطى وحي الرمال، ومخيم الشاطئ غرباً، وخان يونس ورفح جنوباً.

وفي الضفة الغربية، قتل فلسطينيان وأصيب 4 آخرون صباح اليوم برصاص الجيش الإسرائيلي في مخيم الجلزون شمال رام الله، بحسب ما نقلت وزارة الصحة الفلسطينية.

اعتقال العشرات من الضفة

إلى ذلك، اقتحم الجيش الإسرائيلي عشرات القرى والبلدات في مناطق عدة من الضفة الغربية، واعتقلت عشرات الفلسطينيين من بينهم 14 شاباً من مخيم الجلزون، وآخرين من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله.

واعتقل الجيش الإسرائيلي 59 شخصاً من محافظة الخليل، جنوب الضفة الغربية، بينهم 40 عاملاً من قطاع غزة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الفلسطينية.

كما طالت حملة الاعتقالات 9 أشخاص في مدينة أريحا ومخيم عقبة جبر جنوب المدينة، و11 شخصاً من بلدة بني نعيم جنوب الخليل.

واعتقل الجيش الإسرائيلي أيضاً 11 شخصاً من مناطق مختلفة في محافظة بيت لحم، و3 أشخاص من السيلة الحارثية غرب جنين.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن قوات الاحتلال اعتقلت 70 فلسطينياً من مدن رام الله والخليل وأريحا وبيت لحم وطولكرم.

حصيلة القتلى في ازدياد

ومنذ إطلاق الفصائل الفلسطينية عملية "طوفان الأقصى" في غلاف غزة في السابع من تشرين الأول الجاري، ارتفعت حصيلة القتلى الفلسطينيين جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة واستهداف المدنيين في الضفة الغربية إلى نحو 5000 قتيل وأكثر من 14 ألف جريح بينهم آلاف الأطفال والنساء.

فيما قُتل 1400 إسرائيلي بحسب ما أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، من بينهم 308 عسكريين اعترف الجيش الإسرائيلي بمقتلهم على يد الفصائل الفلسطينية، إضافة إلى وجود نحو 200 أسير إسرائيلي في القطاع.

 

التعليقات (1)

    عربي خائن

    ·منذ 5 أشهر 3 أسابيع
    مو عاساس حماس و الجهاد جاهزين للقتال تفو ورطوا الغلابا و باعوها مثل ما باع عرفات و اجدادهم و بيطلعوا يزعقوا بدهم العرب تحارب يا خيي صدام راح فعس بسببكم حاج مهاترات و مراجل خلبية كول 💩 و اقبل الحقيقة تفككت دول بسبب مهاترات الفلسطينيين
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات