عدد القتلى الإسرائيليين يتجاوز الألف وإطلاق صواريخ من جنوب لبنان باتجاه الجليل

عدد القتلى الإسرائيليين يتجاوز الألف وإطلاق صواريخ من جنوب لبنان باتجاه الجليل

نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول عسكري إسرائيلي قوله، إن عدد القتلى في هجوم الفصائل الفلسطينية على إسرائيل ومستوطنات غلاف غزة، ارتفع إلى أكثر من 1000 قتيل.

فيما أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بإصابة حوالي 2600 جراء الهجوم الذي نفذته الفصائل الفلسطينية على إسرائيل.

إلى ذلك، بثت مواقع تواصل إسرائيلية مشاهد مصورة لتساقط الصواريخ في محيط عسقلان، وذلك بعد انتهاء مهلة الفصائل الفلسطينية لقصف المدينة.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية حصيلة جديدة لضحايا الجيش الإسرائيلي، حيث ارتفع عدد القتلى في القطاع إلى 830 والمصابين إلى 4250 جريحاً.

إسرائيل تستهدف جنوب لبنان بالفوسفور

شمالاً، قالت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، إن إسرائيل "أطلقت قذائف فوسفورية على أطراف بلدتي الماري والمجيدية الجنوبيتين" على الحدود مع الشمال الإسرائيلي.

وذكرت الوكالة أن "القوات الإسرائيلية تقصف منطقة مزارع شبعا وتلال كفرشوبا (جنوب)، ويترافق ذلك مع قصف مدفعي في محلّة بسطرة وخراج كفرشوبا (جنوب)". 

ولفتت الوكالة اللبنانية إلى أن "المناطق الحدودية تشهد تحليقاً لطيران حربيّ مُعادٍ (إسرائيلي) و(طائرات) استطلاع على علوّ منخفض".

من جهته، قال الجيش الإسرائيلي في بيان إنه أطلق نيران مدفعيته رداً على عمليات إطلاق من الأراضي اللبنانية.

وأفادت إذاعة الجيش، بأن عدداً من الصواريخ سقط في مناطق مفتوحة بمنطقة "شلومي" في الجليل الغربي شمال إسرائيل، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

دعوة للتهدئة

بدورها، أعلنت قوات حفظ السلام الدولية "يونيفيل" أنها تجري اتصالات مع لبنان وإسرائيل للعمل على تهدئة "الوضع الخطير للغاية" جنوب لبنان.

وقال الناطق باسم "يونيفيل" أندريا تيننتي، في تصريح نشرته وكالة الأنباء اللبنانية: "نواصل اتصالاتنا مع السلطات على جانبي الخط الأزرق لتهدئة هذا الوضع الخطير للغاية".

وحث تيننتي الجميع على "ممارسة ضبط النفس في هذا الوقت الحرج"، لافتاً إلى أن قوات "يونيفيل رصدت عند حوالي الساعة 5:30 مساء بالتوقيت المحلي (الثلاثاء) إطلاق صواريخ من جنوب مدينة صور".

حاملة الطائرات "فورد" على وشك الوصول للمنطقة

يأتي ذلك، فيما قال مسؤول في البنتاغون (وزارة الدفاع الأميركية) إن حاملة الطائرات الأمريكية "جيرالد فورد" على وشك الوصول إلى المنطقة قرب إسرائيل.

وفي الوقت نفسه، نقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مسؤولين أمريكيين أن واشنطن قد ترسل حاملة طائرات أخرى إلى الشرق الأوسط قرب إسرائيل.

 "طوفان الأقصى" 

وجاء التصعيد على جبهة الشمال الإسرائيلي في أعقاب عملية "طوفان الأقصى" التي بدأتها فصائل فلسطينية السبت، وسط تحذيرات دولية من توسع المواجهات إلى الجبهة اللبنانية الإسرائيلية في ظل تمركز ميليشيا "حزب الله" اللبنانية في المناطق الحدودية.

وفجر السبت، أطلقت فصائل فلسطينية أخرى في غزة عملية "طوفان الأقصى"، رداً على "اعتداءات القوات والمستوطنين الإسرائيليين المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته، ولا سيما المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة".

في المقابل، أطلق الجيش الإسرائيلي عملية "السيوف الحديدية" ويواصل شنّ غارات مكثفة على مناطق عديدة في قطاع غزة، الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني يعانون من أوضاع معيشية متدهورة، جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ 2006.

 

التعليقات (1)

    Majed

    ·منذ 8 أشهر أسبوع
    كيف أخفقت الاستخبارات الأمريكية والاسرائيلية بتحديد موعد الضربة المباغتة لحماس ................... ؟؟
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات