تفاصيل جديدة حول هجوم أنقرة.. و"فيدان" لـ PKK سوريا والعراق: ستندمون!

تفاصيل جديدة حول هجوم أنقرة.. و"فيدان" لـ PKK سوريا والعراق: ستندمون!

هدّدت تركيا بخطوات تصعيدية جديدة عبر ضرب كافة بنى تنظيم PKK "التحتية والفوقية" في سوريا والعراق، وذلك رداً على استهداف مدخل مقر أمني في العاصمة أنقرة قبل أيام.

وقال وزير الخارجية التركي هاكان فيدان في تصريحات أدلى بها، الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي بأنقرة، إن الإرهابيَين منفّذي هجوم أنقرة قبل أيام، دخلا تركيا من الأراضي السورية وتلقّيا تدريبات في الداخل التركي.

"سيندمون!"

وأردف: "من الآن فصاعداً، كافة البنى التحتية والفوقية ومنشآت الطاقة التابعة لتنظيم PKK الإرهابي في سوريا والعراق أهداف مشروعة لقواتنا الأمنية والعسكرية والاستخبارية".

وأكد أن رد القوات المسلحة التركية على الهجوم الإرهابي بأنقرة، سيكون "رداً ملموساً للغاية يجعل الإرهابيين يندمون مرة أخرى على فعلتهم".

تفاصيل جديدة حول هجوم أنقرة

وفي بيان صادر عنها، أعلنت الداخلية التركية أن المنفّذ الثاني للهجوم هو المدعو "أوزكان شاهين" العضو في التنظيم المصنف على لائحة الإرهاب لدى السلطات التركية.

وأضاف البيان أن السلطات الأمنية تواصل التحقيق في الحادثة، مؤكداً "الاستمرار بحزم في مكافحة الإرهاب حتى القضاء على آخر عناصره".

وكانت الداخلية التركية قد كشفت في وقت سابق عن هوية المنفذ الأول للاعتداء، وهو المدعو "حسن أوغوز" الملقب بـ "كانيفار أردال"، وهو أيضاً عضو في التنظيم.

PKK يتبنى الهجوم

والأحد الماضي، هاجم عنصران ينتميان لتنظيم PKK بسيارة تجارية صغيرة مدخل المديرية العامة للأمن التابعة لوزارة الداخلية في أنقرة، ونفذا هجوماً، بحسب تصريح لوزير الداخلية علي يرلي قايا.

وقام أحد الإرهابيين بتفجير نفسه، فيما تمكنت قوات الأمن من تحييد الآخر، وأصيب اثنان من عناصر الأمن التركي بجروح طفيفة جراء إطلاق النار.

وأعلن التنظيم في وقت لاحق تبنّيه الهجوم الذي وقع في منطقة أمنية وقرب مقر البرلمان التركي .

وكشفت التحقيقات أن منفذي الهجوم قَتلا طبيباً بيطرياً في ولاية قيصري قبل الاستيلاء على سيارته مساء السبت، والتوجه بها إلى أنقرة لتنفيذ الهجوم.

وتصنّف تركيا PKK كتنظيم إرهابي، وتوجّه إليه أصابع الاتهام في معظم الهجمات التي استهدفت البلاد.

وقبل نحو عام ضرب تفجير آخر شارع الاستقلال في منطقة تقسيم وسط إسطنبول ما أسفر عن مقتل 6 مدنيين وإصابة أكثر من 80 آخرين بينهم نساء وأطفال.

التعليقات (1)

    Ayman Jarida

    ·منذ 8 أشهر أسبوعين
    طالما تركيا تخاف من الأمريكان فلن تستطيع سحق قوات bkk
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات