دعوات لطرد مجرمي العشائر السوريين من ألمانيا والإعلام يتهم نظام أسد بضلوعه في الفوضى

دعوات لطرد مجرمي العشائر السوريين من ألمانيا والإعلام يتهم نظام أسد بضلوعه في الفوضى

أفاد موقع "فوكس أونلاين" الألماني بأن السياسيين يركّزون الآن بشكل كبير على مجرمي العشائر السوريين، حيث قدّمت منظمة شباب حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي CDU برنامجاً من عشر نقاط، يناقش الطرد الفوري" لأعضاء العشائر الأجانب".

وذكر الموقع أن السلطات الألمانية تابعت خطورة الأحداث والمشاجرات الدامية التي حدثت في الأيام الماضية بين العشائر اللبنانية والعشائر السورية، مشيراً إلى أن النظام العشائري السوري حديث الولادة في ألمانيا ويتطور ويكبر بشكل خطير.

وتابع: "العشائر السورية الإجرامية في ولاية شمال الراين احتلت المركز الثالث بعد العشائر اللبنانية والعصابات الألمانية حسب إحصائية الشرطة الجنائية لعام 2021".

تدفّق اللاجئين

ورجّح الموقع الألماني أن سبب تنامي أعداد السوريين في ولاية شمال الراين هو لمّ شمل العائلات للسوريين مع استمرار تدفق اللاجئين من سوريا.

ووفقاً لتقارير صادرة عن الشرطة الألمانية ازدهرت مصادر دخل هذه العشائر في مدن دورتموند وبوخوم وإيسن ودويسبورغ وريكلينغهاوزن من خلال المطاعم وتجارة المخدرات والمعسل وهي أرباح غير شرعية.

وقال إريك ريتنغهاوس، رئيس اتحاد الشرطة الألمانية، إن اتفاق السلام الذي شاركت فيه كلتا مجموعتي الصراع اللبنانية والسورية كان سخرية من سيادة القانون الألماني، وترفض السلطات الأمنية الوسطاء لإنهاء القتال لأن ذلك يعني إنشاء قوة موازية للدولة الألمانية.

وطالب ريتنغهاوس بمراقبة هذه العشائر الإجرامية السورية الجديدة، موضحاً أنه بسبب لم شمل الأسر جاءت مجتمعات العشائر بأكملها من سوريا و"نحن نعرف أن هناك أيضاً مجرمين بينهم ويريدون التنافس مع العشائر الأخرى هنا وتأسيس قوانين وقوة موازية لقوانينا".

 دور نظام أسد 

بدورها، ذكرت قناة  ARD التلفزيونية أنها لا تستبعد أن نظام أسد حرّض وساعد على تنامي هذا الشجار لتشويه صورة اللاجئين السوريين الهاربين من بطشه، حيث ظهر في التقرير صورة تجمع أحد أعضاء العشائر اللبنانية مع أحد الشبيحة في السفارة السورية في برلين، وسبق أن حرّض هذا الشبيح(  أحمد  ك) ضد المعارضين السوريين في ألمانيا وهدد ناشطاً سورياً في برلين، مشيرة إلى أن هناك علاقات قوية بين نظام أسد وبعض أعضاء العشائر اللبنانية في ألمانيا.

التعليقات (6)

    لايهم

    ·منذ 11 شهر يومين
    عندما يتم التخلص من جميع افراد العصابات الاجنبية في المانيا و يطبق القانون على الجميع بنفس الشدة و وبدون استثناء و عندما تصبح المانيا دولة قانون بدون عصابات لبنانية تفرض الاتاوات على السوريين عندها فقط يحق لاي كلب مطالبة السوريين الالتزام بالقانون وعندها سيلتزم السوريين بالقانون عن طيب خاطر و بقناعة تامة . ما يقوم به السوريون في المانيا هو دفاع مشروع عن النفس ضد غطرسة اللبنانيين الذين يعاملون السوريين وكأنهم نازحين في لبنان و بنفس عقلية الشوكلامو لذلك لا بد من كسر راسهم كل فترة و تذكيرهم بانهم ليسو في لبنان بلد العنصرية و العنجهية الفارغة

    الترحيل الفوري

    ·منذ 11 شهر يومين
    نسبه كبيره من العشائر اللبنانيه قامت بسرقات ضخمه للبنوك وماكينات الصراف الالي بل حتى المتحف في برلين تم السطو عليه من قبل مجموعه لبنانيه اما السوريين فتعلموا تجارة المخدرات من القادمين من المغرب ومن يتجول في شوارع المانيا يرى الشباب السوريين المنحرفين يروجون للمخدرات بشكل علني الى درجه يقومون بسؤال الماره بشكل عام اي نوع من المخدرات تريد هذا او ذاك ماعدا تجارة البضائع المقلده من تركيا حيث كشفت ادارة الجمارك الاف المحاولات للتهرب الضريبي وصنع الدخان المقلد من مالبورو ووينستون وغيره وانواع اخرى من المعسل المغشوش في البيوت والمستودعات المستاجره هذا كله عدا مخالفات القياده بدون رخصه فماذا تريدون من الالمان التصفيق لكم !! الالمان شعب يحب بلده لدرجه التقديس في اللغه وتطبيق القانون ...اما من أتى من وراء الاغنام والابقار والحمير وهمه الوحيد التخريب ولايعرف شئ سوى ومخالفة القانون فسيتم الدعس على رقبته وبالقانون الالماني بالتعاون مع المخابرات السوريه لانهم على صله لم تنقطع خصوصا في جرائم الارهاب وتأكيد اصول الاشخاص المتهمين بالجرائم ...احترموا انفسكم لعل الاخرين يحترمونكم ..هنا ليست دير الزور او الرقه او الحسكه او درعا

    رد عل لايهم

    ·منذ 11 شهر يومين
    والله اذا كل واحد بدو يفكر متل تفكيرك معناته القتل والارهاب والجرائم عبت الدنيا وخليهن بلبنان وبسوريا يصفو وساختهن ومافي داعي لا لقانون ولالدوله خلي شيخ العشيره يحل الامور ...لعما بعيونك شو هبيل

    عبدالله الديري

    ·منذ 11 شهر يوم
    الترحيل الفوري وليش دير الزور والحسكة ودرعا والرقة جايين من ورا الغنم عيب هذا الكلام وهذه الفوقية الفلتان فلتان وين ما راح ومن وين ما أجا ولا أنت من المحافظات الراقية أولاد البطة البيضة ؟؟ في كل مكان وفي البيت الواحد يود العاقل والمغفل والأحمق ووووو فما بعرف إيمتا تتخلصوا من هالفوقية والتعالي

    سوري مُشرد

    ·منذ 11 شهر 21 ساعة
    الغرب يتحمل وساخة بعض اللاجئين فقط لأجل أطفالهم الذي سيرفدون الأمة بطاقة بشرية تعوض عن تناقص نسبة المواليد بشكل يُهدد بتناقص عدد السكان إلى حد كبير. و مع وجود نسبة معتبرة بين اللاجئين من أصحاب المشاكل و العصبية القبلية و حب الزعرنة و الشلليّة و التسكع في الشوارع و افتعال المشاجرات ، و كل ذلك يعرفه الغرب و يتحمله و يُحاول إحتواءه في مقابل أن يزيد هؤلاء اللاجئون من عدد السكان بفعل مواليدهم و هم بارعون في مسألة الإنجاب . لكن إن تجاوزت المشاكل التي يفتعلها هؤلاء حداً معيناً فلابد من رادع يُعيدهم إلى حجمهم الطبيعي ، فالهجرة كان المقصود بها البحث عن الأمان و عيشاً كريماً و مستقبلأ أفضل لأبناءهم بينما هؤلاء قد استغلوا الحرية المتاحة لهم في افتعال المشاكل و تشويه سمعة بلدهم و أبناءه.

    رد على رد لايهم

    ·منذ 11 شهر 18 ساعة
    العمى يضرب عيونك وقلبك كونك تقرأ ولا تفهم و لا تستطيع استيعاب ما يحدث على ارض الواقع , السوريين ليسو مجرمين بالفطرة مثل بقية اللاجئين وما يقومون به هو ردة فعل على واقع وجدو نفسهم مجبرين على التأقلم معه حيث اصبحت المانيا جنة الخارجين على القانون و البقرة الحلوب لتمويل حزب الشيطان و التنظيمات الارهابية من خلال الانشطة الاجرامية للحاضنة الشعبية لهذه المنظمات , جوهر تعليقي هو تطبيق القانون على الجميع و التركيز على جرائم الكل في الاعلام بنفس الطريقة وليس بطريقة استنسابية , اتمنى الا يأتي جحش معبى ببنطلون لا يفقه ما يقرأ و يناقش متل الحمار و بطريقة غوغائية تعكس غباءه المزمن
6

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات